هل تتأثر المنافع المقدمة للمستفيدين بعد خفض اشتراك تأمين ساند؟.. «التأمينات» تجيب


هل تتأثر المنافع المقدمة للمستفيدين بعد خفض اشتراك تأمين ساند؟.. «التأمينات» تجيب



أضواء - متابعات :

أكدت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، عدم تأثر المنافع المقدمة للمستفيدين بعد خفض نسبة الاشتراكات لنظام التأمين ضد التعطل عن العمل (ساند) لتكون 1.5% بدلًا من 2% وذلك مناصفة بين الموظف وصاحب العمل.

وذكرت التأمينات –عبر تويتر- في ردها على الأسئلة الأكثر شيوعا: «لا، لن تتأثر المنافع المقدمة للمستفيدين الحاليين بهذا التعديل، سواء كان المستفيد مستفيدا من منافع نظام التأمين ضد التعطل عن العمل (ساند) أو أي منافع أخرى تقدمها المؤسسة».

وحول الإجراء الذي يجب على الموظف القيام به حاليا، أوضحت التأمينات أنه لا يوجد أي إجراء سوى التأكد بأنه تم استقطاع نسبة 0.75% بدلا من 1% من راتب شهر يناير 2022م.

كانت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية أعلنت أمس الخميس، عن صدور الموافقة على تعديل نسب الاشتراكات في نظام التأمين ضد التعطل عن العمل (ساند)، حيث تم اعتماد تخفيض نسب الاشتراك لتكون (1.5%) من الأجر الخاضع للاشتراكات بدلًا من (2%) يتحملها مناصفة كل من المشترك وصاحب العمل وذلك اعتبارًا من تاريخ 1 /1 /2022.


أضف تعليقاً