جامعة الحدود الشمالية تنظم فعاليات الإحتفال باليوم الوطني ال91


جامعة الحدود الشمالية تنظم فعاليات الإحتفال باليوم الوطني ال91



الحدود الشمالية - عبير الشمري :

برعاية معالي رئيس جامعة الحدود الشمالية الأستاذ الدكتور محمد بن يحيى الشهري، وبحضور سعادة وكلاء الجامعة وعمداء وعميدات الكليات والعمادات المساندة ومنسوبي الجامعة، وبمشاركة طلابية متميزة؛ اختتمت الجامعة فعاليات الاحتفال باليوم الوطني ال91 بمقر الجامعة في مدينة عرعر.

وتضمنت الفعاليات عددًا من الفقرات الاحتفالية تعبيرًا عن فرحة الجامعة إدارة ومنسوبين وطلبة من خلال مشاركتهم بهذه المناسبة الوطنية الغالية. حيث بدأ الحفل بالسلام الملكي السعودي، ثم تلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم تلاها أحد الطلبة، وألقيت بعد ذلك مجموعة من الكلمات التي تحدث فيها المشاركون عن حب الوطن وانتمائهم لثراه الطهور وولائهم للقيادة الرشيدة حفظها الله وشاهد الحضور عرض أوبريت غنائي قدمه طلبة الجامعة بهذه المناسبة، ثم ألقيت بعد ذلك قصيدة فصحى ألقاها سعادة عميد شؤون المكتبات الدكتور محمد بن راضي الشريف، ثم قصيدة نبطية من أحد طلبة الجامعة عبر الشاعران في قصيدتيهما عن حبهم للوطن والقيادة مؤكدين ولاءهم وتعاضدهم فداء للمليك والوطن، كما تخلل الحفل مسيرة للخيل العربية قام بها مجموعة من طلاب نادي الفروسية بالجامعة، ثم شاهد الحضور فيلماً وثائقياً عن مسيرة المملكة منذ عهد الملك المؤسس _رحمه الله _ وما تحقق من إنجازات في عهد الملوك البررة من أبنائه من بعده – رحمهم الله- إلى عهد ملك العدل والخير خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله- وما تحقق من مستهدفات رؤية 2030 التي خطها سمو ولي العهد – مهندس الرؤية- صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – حفظه الله – ، بعد ذلك عرضت مسرحية وطنية عبر فيها الطلبة عن مفهوم الحب والولاء للوطن ورايته الشريفة وقيادته الرشيدة، وما تهدف له القيادة في سبيل رفعة وخدمة أمتنا ووطننا، وتحقيق الحياة الأفضل في المستقبل القريب في ضوء رؤية ٢٠٣٠، وسلط العرض الذي قدمه الطلبة الضوء على خطة الجامعة الإستراتيجية 20-25م والهادفة إلى تحقيق هويتها المؤسسية بأن تكون جامعة التعدين الوطنية.

وفي ختام الحفل تحدث معالي رئيس الجامعة في كلمة ألقاها عن أهمية اليوم الوطني ال91 كمرحلة تاريخية في مسيرة الوطن وتعظيم منجزاته والحفاظ على مقدراته ولاءً لله ولرسوله ولأولي الأمر، معتبرًا هذه المناسبة سبيلاً لرفعة الوطن نحو المجد والعلياء، ومؤكدًا أهمية المضي قدمًا في توفير البيئة الأكاديمية من خلال خطة الجامعة الإستراتيجية 20-25م وأن يكون الوعي لدى الجميع في تحقيق جامعة الحدود الشمالية هويتها المؤسسية كجامعة للتعدين وأن تخدم الطلبة وتعزز مسيرتهم العلمية وترفد الوطن بالكفاءات التي يحتاجها؛ لرفع عماده وبنيانه والسعي الدؤوب للتميز العلمي والأكاديمي، مهنئاً الجميع بهذه المناسبة المباركة.​


أضف تعليقاً