سمو أمير الحدود الشمالية يتفقد الكلية التقنية للبنين بعرعر


سمو أمير الحدود الشمالية يتفقد الكلية التقنية للبنين بعرعر



أضواء - واس :

تفقد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية اليوم , الكلية التقنية للبنين بعرعر، ووقف ميدانيا على بدء العملية التدريبية بالكلية .
والتقى سموه خلال زيارته مدير عام التدريب التقني والمهني بالمنطقة المهندس محمد بن موسى الحربي،ووكلاء الكلية ورؤساء الأقسام, وعددا من المتدربين.
وفي مستهل الزيارة شاهد سموه عرضًا مرئيًا عن استعدادات التدريب بالكلية ، وعرضا آخر توضيحيا لمنصات التدريب عن بُعد تضمن شرحا عن الدليل الإرشادي التنظيمي لعودة التدريب بالمنشآت التدريبية بمنطقة الحدود الشمالية والجداول التدريبية للمقرارات النظرية التي انطلقت عن بُعد ، وكذلك المقررات العملية التي تقدم تدريباً مباشراً من خلال الحضور داخل الورش والمعامل بالكليات التقنية والمعاهد الصناعية .
كما تجول سموه داخل قسم تقنية ميكانيكا السيارات ، وقسم تقنية الإلكترونيات والتقى بالمتدربين ، حيث يقدم هذا القسم التدريب العملي مع مراعاة الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا، للعام التدريبي الجديد .
ووجه سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بضرورة ربط التدريب باحتياجات سوق العمل الحالية والقادمة لاسيما في ظل التطورات التقنية الهائلة وما سينتج عنها من فرص وظيفية واستثمارية ، مشدداً على ضرورة تطوير وتفعيل وحدة متابعة الخريجين كأحد مؤشرات جودة المخرجات ومدى ملاءمتها لاحتياجات سوق العمل.
وأكد سموه أهمية تهيئة الطاقات البشرية في الكلية ليعملوا بشكل تكاملي لتحقيق أهداف الرؤية الوطنية, من خلال التعرف وفهم رؤية المملكة 2030، والمضّي قدماً بالتوسع في التدريب التقني والمهني لدفع عجلة التنمية الاقتصادية, ليكون منسوبو الكلية جزءاً وشريكاً في تحقيق الرؤية الوطنية .
ونوه سمو أمير منطقة الحدود الشمالية بالدعم والرعاية التي تحظى بها كل مؤسسات التدريب التقني والمهني من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – للحقلين التقني والمهني، وتوسيع مجالات المؤسسات المعنية بصقل السواعد الوطنية، وتعزيز القوة الاقتصادية للوطن، وخفض نسب البطالة، بتأهيل وتهيئة الشباب والفتيات لسوق العمل وإنشاء الكليات المهنية في جميع مناطق المملكة وتلبية احتياجات سوق العمل بالكوادر الوطنية المؤهلة.


أضف تعليقاً