سمو أمير الحدود الشمالية يرأس الاجتماع التنسيقي لعدد من الإدارات الحكومية عبر الاتصال المرئي


سمو أمير الحدود الشمالية يرأس الاجتماع التنسيقي لعدد من الإدارات الحكومية عبر الاتصال المرئي



أضواء - هاني شاكر :

رأس صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية عبر الاتصال المرئي اليوم، الاجتماع التنسيقي للإدارت الحكومية، بحضور أمين المنطقة المهندس شمام الشمري، ومدير فرع السياحة محمد الزمام، ومدير عام فرع التجارة محمد الفايز، ومدير مكتب وكالة الأنباء السعودية فهد الديدب.
وفي مستهل الاجتماع اطلع سموه على جهود أمانة المنطقة التي نفذت خلال الفترة الماضية وتتضمن أكثر من 3400 جولة رقابية على الأسواق التجارية للتأكد من تطبيق الإجراءات الوقاية للحد من انتشار فيروس كورونا بالإضافة الى 700 موقع تم فيها التعقيم والتطهير شملت المنتزهات والحدائق العامة والأسواق ونحوها.
‎وأوضح أمين المنطقة أن عدد جولات الإصحاح البيئي بلغ 450 جولة شملت وتم إغلاق 130 محلا، فيما بلغ عمال النظافة العامة 1124 عاملا.
كما استمع الأمير فيصل بن خالد بن سلطان لجهود فرع التجارة بمنطقة الحدود الشمالية بمراقبة منافذ البيع كافة وضبط وتشديد العقوبات ضد أي مخالفات لرفع أسعار السلع الرئيسة والمستلزمات الوقائية أو تخزينها والامتناع عن بيعها.
وأكد مدير فرع التجارة وفرة المنتجات والسلع التموينية الضرورية ووجود مخزون كافٍ يلبي حاجة السوق واستقرار الأسعار ولله الحمد، مشيرا إلى تنفيذ 818 جولة تفتيشية ، وتلقي 303 بلاغا ، وإغلاق 95% من البلاغات.
كما اطلع سموه على دور فرع وزارة السياحة بدعم ومساندة المنشآت في المنطقة الراغبة في التعاقد مع وزارة الصحة في تجديد التراخيص المطلوبة، والتأكد من استكمال جميع البيانات والوثائق المطلوبة من فريق الإيواء بغرفة العمليات في وزارة السياحة و متابعة الاحتياجات والطلبات الخاصة بالنزيل والعمل على توفيرها قدر الإمكان، كذلك متابعة مستوى رضا النزلاء من خلال استبيان الكتروني.
واستعرض سموه مع مدير مكتب وكالة الأنباء السعودية الخطة الإعلامية لمواجهة تطورات الأوضاع المتعلقة بفيروس كورونا الجديد، وكيفية تحقيق تكامل الآداء الإعلامي بين الجهات الحكومية المعنية، مشيداً بجودة ودقة التغطيات والتقارير الإعلامية للمكتب التي حققت الدور الفعال للإعلام في هذه الظروف.
وأهاب سموه بالجميع إلى أهمية أخذ المعلومات من مصادرها الرسمية، سواء من وزارة الصحة أو وكالة الأنباء السعودية “واس” وعدم الانسياق وراء الشائعات، ونشر الذعر في المجتمع، والتواصل مع مركز الصحة 937 لتلقي استفسارات المواطنين والمقيمين على مدار الساعة.
ووجه الأمير فيصل بن خالد بن سلطان جميع الجهات المعنية بتطبيق القرارات والإجراءات الاحترازية والتنسيق والتعاون بينهم على مدار الساعة للوصول لأفضل الإمكانات والحالات في مواجهة فيروس كورونا وقائياً وعلاجياً وبتنفيذ الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا, من خلال رش وتعقيم جميع الأماكن العامة والمنشآت الحيوية في المنطقة، ضمن خطة متكاملة تعمل على مدار اليوم، كما وجه بتكثيف أعمال الرقابة الصحية على المطاعم والبوفيهات, والتأكد من التزامها بمعايير النظافة, وتعزيز الجانب التوعوي والصحي لدى أصحاب المنشآت والعاملين بها.
وشدد الأمير فيصل بن خالد على ضرورة إعداد الخطط اللازمة والبرامج الرقابية الفاعلة التي تعمل على متابعة تقيد المنشآت الغذائية بالنظافة العامة وبالاشتراطات الصحية كافة، مؤكداً أهمية تطبيق النظام ضد المخالفين للإجراءات الوقائية التي أقرتها الجهات المعنية في إطار الوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).
وعدّ صحة وسلامة جميع المواطنين والمقيمين الهدف الأول لكل الجهود، مهيباً بالمواطنين والمواطنات والمقيمين بمنطقة الحدود الشمالية بالالتزام بالتوجيهات والإرشادات التي تصدر عن وزارة الصحة والأجهزة المعنية وعدم التهاون في تطبيقها لما فيه سلامة الجميع، منوها سموه بما اتخذته حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- من إجراءات حازمة للحد من انتشار فيروس كورونا.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *