سمو أمير الحدود الشمالية يرأس الاجتماع الثالث للجنة المركزية لمكافحة عدوى انتشار فيروس كورونا


سمو أمير الحدود الشمالية يرأس الاجتماع الثالث للجنة المركزية لمكافحة عدوى انتشار فيروس كورونا



أضواء - هاني شاكر :

رأس صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية اليوم ، عبر الاتصال المرئي الاجتماع الثالث للجنة المركزية لمكافحة عدوى انتشار فيروس كورونا ، بحضور المدير العام للشؤون الصحية بالمنطقة عبدالله بن ولمان العازمي ، وعدد من القيادات الصحية في المنطقة.
ويأتي هذا الاجتماع في إطار اهتمام سموه بمتابعة ما يدور على أرض الواقع أولًا بأول للتأكد من سلامة وفاعلية الخطط وتنفيذها بدقة، ومستوى التنسيق والتكامل المحقق للكفاءة المثلى، والتعرف على العوائق أو المشاكل ومعالجتها دون تأخير تنفيذاً لتوجيهات القيادة الحكيمة – رعاها الله -.
وفي بداية الاجتماع تابع سموه صحة المصابين بفيروس كورونا الجديد (كوفيد19)، في مدينة عرعر اللذين يخضعان للعلاج في غرف العزل الصحي بالمنطقة، *كما تابع حالة المخالطين لهما والإجراءات الاحترازية المتبعة في حجرهم والتأكد من سلامتهم.
وأكد سموه أهمية تقديم الخدمات الصحية والعناية الكاملة بجميع المصابين والمخالطين ممن يخضعون للإجراءات الاحترازية الوقائية ضد فيروس كورونا المستجد في العزل الصحي، مشيداً بمبادرات المواطنين بتوفير وحدات سكنية ومتطلباتها لحجز المخالطين إضافة لما توفره الدولة – أيدها الله – من إمكانات كبيرة وهائلة.
وبحث الاجتماع آخر المستجدات التي يرصدها المركز على الواقع ومرئياته في التعاطي معها بالتعاون مع الجهات الأخرى المعنية.
كما ناقش الاجتماع مدى فاعلية التدابير الاحترازية المتخذة لمواجهة فيروس كورونا، ومدى استجابة أهالي المنطقة لها، وفيما إذا الواقع يتطلب فرض المزيد من الإجراءات، فيما ثمن سموه التعاون والامتثال اللذان أبداهما المواطنين والمقيمين بالمنطقة في تطبيق الإجراءات الصحية الوقائية والتزام مسكنهم في أوقات حظر التجول.
ورحب سموه بما تقوم به جميع الجهات المعنية بتطبيق القرارات والإجراءات الاحترازية والتنسيق والتعاون بينهم على مدار الساعة للوصول لأفضل الإمكانات والحالات في مواجهة فيروس كورونا وقائياً وعلاجياً.
وأكد الأمير فيصل بن خالد بن سلطان الدور الكبير والمسؤولية العظمى المناطة بالمركز لتجاوز هذه الجائحة الصحية ، داعياً الجميع لبذل قصارى جهودهم بمسؤولية وأمانة وإخلاص *وإتقان وفق المعايير القياسية العالمية.
ونوه سموه بالجهود والإجراءات والقرارات الاحترازية التي اتخذتها حكومة المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – لمواجهة وباء كورونا المستجد التي ترتفع وتيرتها تدريجياً بما يلائم مستجدات انتشار ومقاومة جائحة كورونا عالمياً ومحلياً، *وحققت نتائج معيارية أصبحت مثار إعجاب وتقدير عالميين.
وأهاب أمير المنطقة المواطنين والمواطنات والمقيمين والمؤسسات والشركات العاملة بمنطقة الحدود الشمالية بالالتزام بالتوجيهات والإرشادات التي تصدر عن وزارة الصحة والأجهزة الأمنية وأمانة المنطة ووزارة التجارة ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية وغيرها من الوزارات والهيئات المعنية وعدم التهاون في تطبيقها لما فيه سلامة الجميع .
كما ناقش الاجتماع عدداً من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال، واتخذت حيالها التوصيات اللازمة.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *