سمو أمير منطقة الحدود الشمالية يرأس الاجتماع الرابع للجنة الإسكان التنموي بالمنطقة


سمو أمير منطقة الحدود الشمالية يرأس الاجتماع الرابع للجنة الإسكان التنموي بالمنطقة



أضواء - هاني شاكر :

رأس صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية رئيس اللجنة التنفيذية للإسكان التنموي بالمنطقة في قاعة الاجتماعات بالإمارة الاجتماع الرابع للجنة الإسكان الميسر بحضور أعضاء اللجنة.
وجرى خلال الاجتماع استعراض مستهدفات الإسكان التنموي في المنطقة، وإطلاق برنامج الزيارات لحث الشركات والمؤسسة على دعم مبادرة الإسكان التنموي في المنطقة.
كما ناقش الاجتماع أبرز مشاريع الإسكان التنموي والخطط المستقبلية، وتعزيز التعاون بين الجهات الحكومية والخاصة لإنجاح مشاريع الإسكان بالمنطقة.
عقب ذلك تم استعراض توصيات وقرارات وتوجيهات اللجنة خلال الفترة الماضية، التي تمثلت في توجيه سمو أمير المنطقة بتأسيس أول جمعية أهلية للإسكان في المنطقة، التي عقدت أول اجتماعاتها مؤخراً، إلى جانب توجيه سموه بتشكيل لجنة من الأمانة وفرع وزارة الإسكان لحصر الأراضي داخل الكتلة العمرانية والاستفادة منها للإسكان التنموي.
وأكد سمو أمير منطقة الحدود الشمالية أن توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – تشدد على دعم جميع مبادرات الإسكان التي خصصت لها الدولة برنامجاً ضمن برامج رؤية المملكة 2030 لتوفير السكن الملائم للمواطنين بجميع فئاتهم الاقتصادية ومن ذلك فئة مستحقي الضمان من خلال مبادرة الإسكان التنموي.
وأكد سموه ضرورة تحقيق التنسيق والتكامل الأمثل بين المؤسسات غير الربحية ذات الصلة لمواصلة جهود اللجنة لتوفير الوحدات السكنية الملائمة واستكمال جميع الطلبات لخدمة أهالي المنطقة المستفيدين من منتجات الإسكان التنموي وتلبية احتياج الفئات الأكثر حاجة في المجتمع من الوحدات السكنية وتمكينها من تملك المنازل وفق احتياجاتهم وقدراتهم المادية.
وشدد سموه على ضرورة مضاعفة الجهود بقيادة وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية للانتقال بالأسر المعوزة من الرعوية إلى التنموية من خلال المبادرات التي أطلقتها الوزارة بهذا الشأن، داعياً سموه لتحري الدقة في معلومات الأسر المعوزة وأولويتها بالاحتياج.
كما ناقش الاجتماع عددًا من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال واتخذ حيالها العديد من القرارات .


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *