“الضمان الصحي”: التأمين يغطي علاج الإصابة بـ”كورونا” بحد المنفعة القصوى


“الضمان الصحي”: التأمين يغطي علاج الإصابة بـ”كورونا” بحد المنفعة القصوى



أضواء - متابعات :

أكد مجلس الضمان الصحي التعاوني أن العناية الطبية لعلاج الإصابة بفيروس كورونا المستجد (covid-19)، والحالات المشتبه بها؛ هي ضمن التغطية لوثيقة الضمان الصحي، وتشمل جميع مصاريف الكشف الطبي والتشخيص والأدوية وأي أجهزة أو مواد غير مستثناة بالوثيقة.

وصرح المتحدث الرسمي باسم المجلس، ياسر المعارك، في بيان أن فيروس كورونا يقع في دائرة الأمراض المدرجة ضمن منافع الوثيقة، شأنه في ذلك شأن كافة الفيروسات التي تصيب الجهاز التنفسي التي تلتزم التغطية التأمينية بعلاجها.

وأبان أن المجلس يعمل مع جميع الجهات ذات العلاقة من مقدمي خدمات الرعاية الصحية المعتمدين تحت مظلة التأمين وشركات التأمين الصحي إضافةً إلى المؤسسات الحكومية والخاصة، بما يكفل ضمان توفير خدمات التأمين الصحي المناسب للمؤمن لهم والمستفيدين بسرعة ودون أي تأخير، وبالشكل الذي يضمن توفير أفضل الخدمات التأمينية لمستحقيها.

وأهاب المعارك بجميع المؤمن لهم بالاستفادة من قنوات الاتصال التي أتاحها المجلس للرد على كافة التساؤلات، وتلقي الملاحظات والمقترحات واستقبال الشكاوى، وذلك عبر الرقم الموحد (920001177)، أو البوابة الإلكترونية للمجلس، إضافةً إلى تطبيق الهواتف الذكية، وقنوات التواصل الاجتماعي (تويتر، فيسبوك، لينكد إن).


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *