الأمير الشهمُ الهُمام


الأمير الشهمُ الهُمام


وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.adhwa.sa/701145.html

الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على النبي المصطفى؛ محمد صلى الله وسلم وبارك عليه،،، وبعد.
فصاحب السمو الملكي الأمير / فيصل بن خالد بن سلطان؛ أمير منطقة الحدود الشمالية؛ منذ توليه إمارتها وهي تشهد تطوراً ونمواً وازدهاراً وتنمية شاملة في كافة المجالات والتخصصات.
سمو الأمير ينطلق بعمله من حرصه وتفانيه على أداء المسؤولية الموكلة له، بكل جد وإخلاص، إرضاءً لله سبحانه وتعالى؛ ثم إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان – حفظهما الله – الرامية لخدمة المنطقة وأهلها.
يتمتع سمو الأمير بحسن الخلق والتواضع والهمة العالية في أداء الأمانة والمسؤولية المناطة به.
له محبة وإجلال، فقد كسب محبة الناس بالمنطقة صغاراً وكبارا، ذكوراً وإناثا.
أفعاله تسبق أقواله، أقواله وأفعاله على أرض الواقع يشهد بها القاصي والدان.
يعامل الناس بعدل ومساواة، يقف على حوائج أهل المنطقة ويقضيها في الحال، لا يرد أحداً، كل كلماته: ( تم، أبشر بسعدك، وعلى هالخشم ).
ولا غرو في ذلك: فقد اكتسب سموه: علو الهمة والعزم من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، واكتسب محبة الناس والتواضع وحب الخير من جده الأمير سلطان بن عبدالعزيز (سلطان الخير) – رحمه الله تعالى وجعل الجنة مثواه- واكتسب الشجاعة والإقدام، من والده القائد الفذ البطل: سمو الأمير خالد بن سلطان – حفظه الله -.
هذه كلمات واقعية، موجزة؛ خرجت من قلب مُحب.
فأسأل الله: أن يسلم ويسعد ويحفظ أميرنا المحبوب الشهم الهمام، الأمير/ فيصل بن خالد بن سلطان، وأن يوفقه ويسدده لما فيه الخير والفلاح في الدنيا والآخرة.

د. خلف بن علي العنزي
16/ 6/ 1441هـ


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *