الملك سلمان في مصر.. علاقات تاريخية بدايتها في جبل رضوى


الملك سلمان في مصر.. علاقات تاريخية بدايتها في جبل رضوى



أضواء - متابعات :

العلاقات بين المملكة العربية السعودية ومصر، ضاربة في جذور التاريخ، انطلاقاً من وحدة المصير المشترك بين البلدين والشعبين الشقيقين، واليوم يزور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز مصر لحضور فعاليات القمة العربية الأوروبية، ويلتقي خلال زيارته الكريمة بالرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

ومن المقرر أن يبحث الملك سلمان خلال زيارته المهمة للقاهرة أوجه التعاون بين البلدين ومستجدات الأوضاع على الساحة العربية والإقليمية.

علاقات متميزة بين البلدين

يذكر أن زيارة الملك سلمان للقاهرة تأتي امتداداً لزيارات وعلاقات مثمرة بين البلدين، نسردها في السطور التالية:

– في 16-3 -1987 قام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز (أمير منطقة الرياض آنذاك) بزيارة لجمهورية مصر العربية، لافتتاح معرض المملكة بين الأمس واليوم في القاهرة.

– وفي 28-2-2015 قام الرئيس عبدالفتاح السيسي بزيارة للمملكة، التقى خلالها بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وبحث الجانبان دعم العلاقات الثنائية وآخر تطورات الأوضاع في المنطقة العربية، إضافة إلى التشاور والتنسيق بما يحقق مصلحة الأمتين العربية والإسلامية. وفي 27-3-2015 قام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بزيارة لمصر، لحضور القمة العربية في دورتها الـ26، استقبله خلالها الرئيس عبدالفتاح السيسي.

علاقات تاريخية وثيقة بين الرياض والقاهرة

– وفي 2-5-2015 قام الرئيس عبدالفتاح السيسي بزيارة للمملكة، التقى خلالها بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وعقد الجانبان محادثات عكست قوة ومتانة العلاقات التاريخية والوثيقة التي تجمع بين البلدين.

– وفي 10-11-2015 قام الرئيس عبدالفتاح السيسي بزيارة للمملكة، للمشاركة في أعمال القمة الرابعة للدول العربية ودول أمريكا الجنوبية.

– وفي 15-12-2015 قام ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بزيارة لمصر، استقبله خلالها الرئيس عبدالفتاح السيسي.

مجلس التنسيق المصري السعودي

وتناول اللقاء اجتماعات مجلس التنسيق المصري السعودي المشترك، الذي يهدف إلى تعزيز أواصر التعاون والتبادل التجاري والاقتصادي على نحو يعكس خصوصية العلاقة بين البلدين، كما تطرق اللقاء إلى عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك.

– وفي 10-3-2016 قام الرئيس عبدالفتاح السيسي بزيارة للمملكة، لمشاهدة العرض الختامي لمناورات “رعد الشمال 2016″، التي رعاها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، في حضور عدد من زعماء الدول العربية والإسلامية، وذلك بمدينة الملك خالد العسكرية بحفر الباطن.

أول لقاء تاريخي بين البلدين

يذكر أن جبل رضوى – شمال غرب المملكة – كان قد شهد أول لقاء تاريخي جمع الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود بالملك فاروق ملك مصر، رحمهما الله، عام 1364هـ (1945).

وتم خلال هذا اللقاء التاريخي، وضع السياسة الثابتة لمستقبل العلاقات الثنائية بين المملكة ومصر.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *