“الغذاء والدواء”: أجهزة قياس السكر المعتمدة على المجس قد تهيّج الجلد



أضواء - متابعات :

أفادت الهيئة العامة للغذاء والدواء، بأن استخدام أجهزة قياس نسبة السكر في الدم التي تعتمد على المجس sensor، قد يسبّب تهيّج الجلد “الحساسية” لدى بعض المستخدمين بعد وضع المادة اللاصقة للمجس على جلد المريض.

وذكرت “الهيئة”، أن بعض مستخدمي تلك الأجهزة التي يتم من خلالها قراءة نسبة السكر في الدم بالاستشعار يضعون كريمات أو يستخدمون بخاخات تحت المجس لتقليل تفاعلات الجلد مع المادة اللاصقة؛ ما قد يؤثر في أداء تلك الأجهزة.

وأوصت “الغذاء والدواء”، بالتوقف عن استخدام الجهاز في حال وجود تهيّج في الجلد حول المجس أو تحته، والتواصل مباشرةً مع الطبيب المختص لمعرفة مدى إمكانية الاستمرار في استخدامه، وتحديد البدائل في حال لم يكن استخدامه مناسباً.

ودعت إلى الإبلاغ عن أيّ حوادث أو مشكلات يُشتبه في ارتباطها بالمنتج من خلال مركز الاتصال الموحد للهيئة على الرقم: 19999، أو المركز الوطني للتيقظ على الرابط:

https://ade.sfda.gov.sa، أو المركز الوطني لبلاغات الأجهزة والمنتجات الطبية على الرابط:

https://ncmdr.sfda.gov.sa/ProblemReport.aspx.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *