أمير الحدود الشمالية يستقبل الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر


أمير الحدود الشمالية يستقبل الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر



أضواء - هاني شاكر :

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية في مكتبه بالإمارة اليوم، معالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند والوفد المرافق له الذي يزور المنطقة حالياً، بمناسبة إقامة ملتقى: “الانتماء واللحمة الوطنية” في المنطقة.
وفي بداية اللقاء رحب سموه، بمعالي الشيخ السند ومرافقيه، وجرى خلال الاستقبال مناقشة عدد من الموضوعات المتعلقة بعمل الرئاسة في المنطقة وما تقدمه من برامج توعوية وإرشادية لجميع فئات المجتمع وما يقوم به منسوبيها من جهود ومبادرات.
وأكد سمو أمير منطقة الحدود الشمالية أن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر شعيرة أولتها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – اهتماماً وعناية، مؤكداً أن هذا الاهتمام ينطلق من أساس هذه الدولة – رعاها الله – التي قامت على كتاب الله وسنة نبيه المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم، وتمسكها بالوسطية والاعتدال وتطبيق الشريعة في كل الجوانب.
وأثنى سمو أمير منطقة الحدود الشمالية على الجهود المباركة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وأداء رسالته السامية في خدمة المجتمع، مبرزاً سموه الدور المهم لملتقى “الانتماء واللحمة الوطنية” لتعزيز الانتماء واللحمة الوطنية والمساهمة في تحصين أفراد المجتمع من الانحرافات الفكرية وتعزيز المسؤولية في الحفاظ على أمن الوطن، متمنياً التوفيق للمشاركين في الملتقى.
من جانبه أعرب معالي الشيخ السند عن سعادته بزيارة المنطقة ولقاء سمو أمير منطقة الحدود الشمالية، مشيراً إلى أن الهيئة ستعمل بمشيئة الله على مواصلة عملها وتطويره، في ظل توجيهات القيادة الرشيدة – أيدها الله -.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *