بوتين لواشنطن: سنرد بالمثل في أزمة القوى النووية المتوسطة المدى



أضواء - متابعات :

حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، من أن بلاده سترد بالمثل على الولايات المتحدة التي أعلنت رسميًّا نيتها الانسحابَ من معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى إن لم تمتثل موسكو لها.

وأوضح بوتين -في مؤتمر صحفي بموسكو- أن بلدانًا أخرى لا تزال تمتلك الأسلحة التي تحظرها المعاهدة، مشيرًا إلى أن 12 دولة أخرى قد تكون تصنع هذه الأسلحة، فيما امتثلت روسيا والولايات المتحدة.

ويرى بوتين أن الولايات المتحدة تؤمن بتغير الموقف عما كان عليه قبل سنوات، وهو الأمر الذي استدعى حصولها على الأسلحة، وتابع قائلًا إن روسيا ستفعل الشيء ذاته.

وأشار الرئيس الروسي إلى أن ما تفعله الولايات المتحدة حاليًّا يشبه إلى حد كبير ما قام به الرئيس الأسبق بوش الابن عندما ألغى معاهدة الصواريخ المضادة الباليستية، إلا أن الإدارة الأمريكية تفكر فيمن ستضع عليه اللوم في هذه الخطة.

جدير بالذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في أكتوبر الماضي أن بلاده بصدد الانسحاب من معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى، التي وقعتها بلاده عام 1987 مع روسيا (الاتحاد السوفييتي) آنذاك.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *