كلمة أ.د. إبراهيم الزهراني بمناسبة زيارة الملك للحدود الشمالية


كلمة أ.د. إبراهيم الزهراني بمناسبة زيارة الملك للحدود الشمالية



صحيفة أضواء الإلكترونية - عرعر :

بفارغ الصبر، ومنتهى الحب الخالص يترقب أبناء الحدود الشمالية الزيارة المباركة والميمونة لمليكهم وقائدهم وأبيهم سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله- وصحبه الكرام المرافق له، وإن بوادر الخير والبركة قد عمت أرجاء الوطن الحبيب، فها هي أمطار الخير قد كست الارض، وازينت لمقدمكم يا سيدي، ولا يسعني في هذا المقام إلا أن أقول:
تحيا بكم كل أرض تنزلون بها كأنكم في بقاع الأرض أمطار
وتشتهي العين منكم منظراً حسناً كأنكم في عيون الناس أقمار
إن زيارة مليك الحزم والحسم والخير تأتي في إطار اللحمة والوفاء والإخلاص المتبادل بين القيادة والرعية، وبين القائد وأبنائه المحبين المخلصين له، والتأكيد على مد جسور من التفاهم والتفاني بين أبناء الوطن، ليسعد الجميع بالوفاء والاستقرار في ظل قيادتهم الرشيدة، ولعل المشاريع الضخمة، والنهضة الاقتصادية المستقبلية التي تتمثل في وعد الشمال بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030 لهي خير شاهد على المضي قدماً بهذا الوطن الحبيب دوماً إلى الأمام والتقدم والازدهار، ومواجهة التحديات والعقبات بكل حزم وشجاعة لما فيه صالح الوطن والمواطن.
وكيل جامعة الحدود الشمالية
أ.د. إبراهيم الزهراني

وفي ظل تلك الزيارة نؤكد على وفائنا وإخلاصنا لقيادتنا الحكيمة، والالتفاف حولها بكل حب، والزود عن الوطن بكل ما أوتينا من قوة، والتأكيد على الالتزام بمبادئ ديننا الإسلامي الحنيف دون غلو أو تفريط، آخذين الأسوة الحسنة من نبي الإسلام الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم،
حفظ الله قائدنا، ووطننا، وأدام علينا نعمة الأمن والأمان، إنه ولي ذلك والقادر عليه.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *