أين التسجيلات الصوتية؟ سؤال كل أسبوع من المملكة لتركيا دون رد


أين التسجيلات الصوتية؟ سؤال كل أسبوع من المملكة لتركيا دون رد



أضواء - متابعات :

أفاد المتحدث باسم النيابة العامة أن المملكة طلبت من تركيا 3 مرات تزويدها بالتسجيلات الصوتية التي قالت إنها تمتلكها فيما يخص قضية المواطن جمال خاشقجي الذي قُتل في إسطنبول في أكتوبر الماضي لكن دون جدوى.

وقال متحدث النيابة: إن المرة الأولى التي طلبت فيها المملكة الحصول على تلك التسجيلات كان يوم 17 أكتوبر الماضي، وكانت المرة الثانية في 25 أكتوبر، في حين كانت المرة الثالثة في 31 أكتوبر.

ولفت متحدث النيابة العامة إلى أن المملكة لا تزال بانتظار ما طلبته من الجانب التركي.

وكان رئيس تركيا قد زعم أنه سلم المملكة والولايات المتحدة وعدة دول أوروبية نسخةً من التسجيلات الصوتية، وهو ما لم تثبت صحته.

وكان النائب العام أعلن في بيان له اليوم، أنه إلحاقاً للبيانين الصادرين بتاريخ 10 / 2 / 1440هـ الموافق 19 / 10 / 2018م، وتاريخ 16 / 2 / 1440هـ الموافق 25 / 10 / 2018م، بشأن قضية مقتل المواطن جمال خاشقجي، وبناء على ما ورد من فريق العمل المشترك السعودي ـ التركي، والتحقيقات التي تجريها النيابة العامة مع الموقوفين في هذه القضية والبالغ عددهم 21 موقوفاً بعد استدعاء النيابة العامة لثلاثة أشخاص آخرين، فقد تم توجيه التهم إلى 11 منهم وإقامة الدعوى الجزائية بحقهم، وإحالة القضية للمحكمة مع استمرار التحقيقات مع بقية الموقوفين للوصول إلى حقيقة وضعهم وأدوارهم، مع المطالبة بقتل من أمر وباشر جريمة القتل منهم وعددهم 5 أشخاص، وإيقاع العقوبات الشرعية المستحقة على البقية.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *