المطلق: تشخيص الرقاه كذب ويقتل الناس



أضواء - متابعات :

طالب عضو هيئة كبار العلماء المستشار في الديوان الملكي الدكتور عبدالله بن محمد المطلق، الرقاة الشرعيين بضرورة التوقف عن تشخيص المرضى كذبًا وإيهامهم بالسحر أو العين مما يدمرهم وقد يودي بحياتهم على أثر الإكتئاب.

وتابع ” المطلق ” في برنامج ” الجواب الكافي ” على قناة ” المجد “: ” أقول للرقاة: لا تشخّصوا، إياكم والتشخيص، ترى التشخيص يقتل الناس “، ونقول للناس: ترى تشخيص الرقاة غلط وكذب، مشيرًا في هذا الشأن إلى أنه يتلقى اتصالات باكية من نساء بعد تشخيصهن من رقاة بالإصابة بالسحر أو العين .

كما طالب بضرورة إعتراف الراقي بعدم ملكيته للأدوات الدقيقة والعلمية أو حتى صحيح الرقية قائلا : المفروض أن الراقي يقرأ ويرقي ويعلق قلب المريض بالله، وأن الرقية سبب، لافتاً إلى عدم استغلال الثقة الكبيرة التي يضعها المرضى والنَّاس في الرقاة؛ لكونهم مشايخ فيصدقونهم ويثقون بكل ما يقولونه لهم .

وفي الختام طالب بضرورة التعاون مع الأطباء النفسيين والرقاة وعدم الإستهانة بعلماء الطب النفسي الذين يقضون عشرات السنين في البحث والدراسة .


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *