مدير جامعة الحدود الشمالية يلتقي الطلبة المستجدين في بداية العام الجامعي الجديد



أضواء - هاني شاكر :

تحت رعاية معالي مدير جامعة الحدود الشمالية الأستاذ الدكتور سعيد بن عمر آل عمر انطلق يوم الأحد 22/12/1439ه ” البرنامج التعريفي للطلبة المستجدين” بجميع فروع الجامعة (عرعر – رفحاء – طريف – العويقيلة) بشطريها الطلاب والطالبات والذي تنظمه عمادة السنة التحضيرية والدراسات المساندة بالجامعة ، حيث يستمر البرنامج لمدة أسبوع من تاريخه بالتزامن مع بداية الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي الجديد 1439/1440ه، وذلك بحضور أصحاب السعادة وكلاء الجامعة وعمداء الكليات، والعمادات المساندة، وأعضاء هيئة التدريس، والطلاب المستجدين.
وفي بداية اللقاء الذي أقيم على مسرح كلية التربية والآداب بعرعر ألقى معالي مدير الجامعة كلمة هنأ فيها عمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والطلاب بمناسبة العام الجامعي الجديد، متمنياً لأبنائه الطلاب والطالبات دوام التوفيق في دراستهم في رحاب الجامعة وتحقيق أمنياتهم وطموحاتهم ليكونوا أعضاء فاعلين في صنع مستقبل مشرق لهم وللوطن بإذن الله.
وأوضح معاليه أن كل عام تتحقق إنجازات تلو الأخرى بالجامعة من أجل خدمة أبنائنا الطلاب، حيث تمكنت الجامعة، بفضل الله عز وجل، ثم بفضل جهود ودعم حكومتنا الرشيدة، من تحقيق قفزات نوعية وأن توفر لأبنائها وبناتها جميع الخدمات اللازمة والتي تعينهم على دراستهم، في جو أكاديمي متميز، وبيئة تعليمية محفزة، مثل السكن الطلابي والمواصلات، وقد حازت الجامعة عبر عقد من الزمان على مراكز متقدمة على مستوى الجامعات السعودية في عدة تخصصات.
ونوه بما تشهده الجامعة من تطوير للخطط الدراسية على صعيد الكليات للوصول إلى التميز، مشيداً بتعاون الجميع في سبيل الوصول بالجامعة إلى المكانة المتميزة التي نفخر بها وستصبح بمشيئة الله في مصاف الجامعات المرموقة في ظل دعم قيادتنا الرشيدة حفظها الله، مبيناً أن مكتبه مفتوح أمام جميع أبنائه الطلاب لتذليل الصعاب، ولحل أي مشكلة قد تواجه أحدهم، بالإضافة إلى التواصل معه عبر البريد الإلكتروني الخاص به، مشدداً في نفس الوقت على ضرورة الانضباط في حضور المحاضرات، والالتزام بمعايير وأخلاقيات الجامعة، والتحلي بآداب العلم، والجد والاجتهاد وإظهار الانتماء للوطن وللجامعة.
وفي ختام اللقاء تم إتاحة الفرصة للطلاب لطرح أسئلتهم واستفساراتهم حيث أجاب معاليه على جميع الأسئلة، داعياً الطلاب والطالبات للمشاركة الفاعلة في مختلف أنشطة الجامعة، والتعبير عن آرائهم ومواهبهم من خلال المشاركة في الأنشطة الطلابية عبر الأندية الطلابية التي يصل عددها إلى 25 نادياً وكان نادي اللغات والترجمة آخر ناد تم تدشينه اليوم.
الجدير بالذكر أن البرنامج التعريفي يهدف إلى مساعدة الطلاب المستجدين في الحصول على المعلومات الخاصة بالحقوق والمسؤوليات الطلابية، وتعريفهم بنظام الدراسة في الجامعة، وما تقدمه أقسام ووحدات عمادة السنة التحضيرية والدراسات المساندة، وكذلك التعريف بإجراءات استكمال قبول الطلبة بالجامعة، كإصدار البطاقة الجامعية، والتسجيل للحصول على المكافأة الشهرية، وتحديد مستوى اللغة الإنجليزية، ويعد هذا البرنامج أحد الأنشطة المهمة التي تساعد في تهيئة الطلبة المستجدين للتكيف مع متطلبات الدراسة الجامعية، والتعرف على الخدمات المقدمة لهم في الجامعة صرح بذلك سعادة عميد السنة التحضيرية والدراسات المساندة الدكتور مقبل بن سالم العنزي، وأشار سعادته إلى أن هذا البرنامج يهدف إلى الارتقاء بمستوى التفكير لدى الطلبة وتنمية قدراتهم العلمية والمهارية والاجتماعية، وتعزيز روح المبادرة لديهم وتعليم الطلبة مبدأ الانضباط وتحمل المسؤولية، حيث تم توزيع مجموعة من الحقائب التي تحتوي على عدد من المطبوعات والمطويات التعريفية ودليل الدراسة الجامعية وغيرها من المطويات التي تساعد على فهم واجبات ومسؤوليات الطالب.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *