مدير جامعة الحدود الشمالية يكرم طلاب وطالبات الجامعة المتطوعين لخدمة حجاج بيت الله الحرام


مدير جامعة الحدود الشمالية يكرم طلاب وطالبات الجامعة المتطوعين لخدمة حجاج بيت الله الحرام



أضواء - هاني شاكر :

كرم معالي مدير جامعة الحدود الشمالية الأستاذ الدكتور سعيد بن عمر آل عمر مساء يوم الأربعاء17/12/1439هـ، على مسرح كلية العلوم بالمدينة الجامعية بعرعر المتطوعين والمتطوعات من طلاب وطالبات ومنسوبي الجامعة لخدمة حجاج بيت الله الحرام، وذلك بحضور أصحاب السعادة وكلاء الجامعة وعمداء وعميدات الكليات وعدد من أعضاء هيئة التدريس، وذلك نظير مشاركتهم المتميزة في خدمة حجاج بيت الله الحرام القادمين من العراق خلال حج هذا العام 1439ه عبر منفذ جديدة عرعر وفي مكة المكرمة والمشاعر المقدسة.

وكان معاليه قد افتتح المعرض المصاحب بهذه المناسبة وضم مجموعة من الصور التي تبين دور المتطوعين والمتطوعات من منسوبي الجامعة في خدمة الحجاج بدءا من منفذ جديدة عرعر حتى أدائهم مناسك الحج وتوديعهم، ثم بدأ الحفل بكلمة ألقاها أحد المتطوعين وكلمة من إحدى المتطوعات نيابة عن المتطوعين عبرا فيهما عن شكرهما لمعالي مدير الجامعة على دعمه المتواصل للمتطوعين في خدمة حجاج بيت الله الحرام.

وقد عبر معالي مدير الجامعة عن اعتزازه بما قدمه المتطوعون من أعمال جليلة وجهود متميزة في خدمة حجاج بيت الله الحرام، متمثلاً بالأعمال الإرشادية والتوعوية التي بذلوها، وما قاموا به من خدمات إنسانية تجاه الحجاج بالمشاعر المقدسة في مكة المكرمة أثناء موسم الحج، مؤكداً على أن خدمة ضيوف بيت الله الحرام شرف أنعم الله به على قادة هذه البلاد حفظهم الله وعلى شعب المملكة.

وفي نهاية اللقاء كرم معاليه المتطوعين من الطلاب والطالبات ومنسوبي الجامعة، كما قدم عميد شؤون الطلاب باسم المتطوعين درعاً لمعالي مدير الجامعة تعبيراً عن شكرهم له ودعمه ومساندته لهم في كل نشاط وعمل تطوعي يخدم الجامعة والمجتمع، فيما وجه معاليه بتسيير رحلات إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة وجامعة الدمام تكريما للمتطوعين والمتطوعات.

الجدير بالذكر أن المتطوعين الذين بلغ عددهم 120 متطوعاً ومتطوعة من أندية “الجوالة، والتطوعي، والصحي، والسلامة المرورية بالجامعة”، قد بدؤوا عملهم في خدمة حجاج بيت الله الحرام باستقبال 16477 حاج قادمين من العراق عن طريق منفذ جديد عرعر عبر 1020 حافلة تم تنظيمها في المواقف، وتوزيع وجبات وعصائر ومياه على الحجاج، كما قاموا بمساعدة كبار السن والتائهين في معسكر الخدمة العامة بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة، إضافة إلى المتابعة الصحية لعدد من الحالات عبر القافلة الطبية المتنقلة التابعة للجامعة، وكذلك تسليم هدية خادم الحرمين الشريفين للحجاج قبل توديعهم، وذلك بالتعاون مع جمعية ” هدية حاج” بمكة المكرمة وجمعية ” ساعد” بعرعر.

يذكر أن طلاب الجامعة وجوالتها يتطوعون سنوياً منذ ثماني سنوات مضت، وقد شارك هذا العام ثلة من طالبات وإداريات الجامعة المتميزات بهذه الخدمات الجليلة لضيوف بيت الله الحرام وبلادنا الغالية.


أضف تعليقاً