إيران تبيع الوهم.. استعرضت طائرة أمريكية قديمة على أنها من إنتاجها


إيران تبيع الوهم.. استعرضت طائرة أمريكية قديمة على أنها من إنتاجها



أضواء - متابعات :

أكدت مواقع عسكرية غربية أن الطائرة الحربية الإيرانية الجديدة “كوثر”، لم تكن من طائرات “الجيل الرابع”، بل طائرة أمريكية من طراز قديم.

وكشف موقع “ذا أفييشنست” المختص بالطيران الحربي عن أن الصور واللقطات التي بثتها طهران وقالت إنها طائرة مقاتلة جديدة، أثناء حفل حضره الرئيس، حسن روحاني، لم تكن سوى ترويج للوهم.

وقال الموقع: إن اللقطات التي بثت تظهر بوضوح طائرة من نوع “أف-5 أف تايغر” قديم طراز، وليست الطائرة التي قالت إيران أنها محلية الصنع بنسبة 100%.

وحصل الصحفي الإيراني المختص بالطيران، باباك تغفاي، على بعض التفاصيل حول الطائرة، مؤكداً أنها هي من نوع “أف-5 أف تايغر”، وأعيد تصميمها؛ لتكون مجهزة ببعض إلكترونيات الطيران الرقمية الجديدة.

وقال تغفاي في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”: “مصادري من داخل مؤسسة صناعة الطيران الإيرانية تؤكد أن الطائرة التي كشف عنها الرئيس الإيراني هي طائرة “أف-5 أف تايغر” أمريكية الصنع. واستخدمت لتكون بديلاً لطائرة “كوثر” خلال الاختبارات”.

وأضاف: “الاختبار الأوَّلي لطائرة “كوثر” لم يكن آمناً، وتم إلغاؤه، وكبديل تم استخدام طائرة عمرها 42 عاماً وهي “أف-5 أف تايغر” وتم ادعاء أنها الطائرة الإيرانية”.

وتابع، أن إلكترونيات الطائرة الداخلية تعود لطائرة “أف-5 أف تايغر” التي عدلها الجيش الإيراني في مطلع الألفية تحت مشروع اسمه “أس أر 2″، والذي تم اعتباره “فاشلاً” في وقت لاحق من قبل الطيارين الإيرانيين، مما أوقف المشروع.


أضف تعليقاً