«الغذاء»: فعلنا أكثر مما علينا في شحنة لقاحات الأنفلونزا «المخالفة»


«الغذاء»: فعلنا أكثر مما علينا في شحنة لقاحات الأنفلونزا «المخالفة»



صحيفة أضواء الإلكترونية - متابعات :

أخلت الهيئة العامة للغذاء والدواء، مسؤوليتها من دخول كميات من لقاح الأنفلونزا لم تتم إجازتها، مؤكدة أن الإجراء المتبع عالمياً في منظمة الصحة العالمية هو أن يتم الاكتفاء فقط بالتأكد من شهادات الإفراج عن المنتج من السلطات الرقابية في البلد المنتج للإفراج عن المنتج والسماح بتوزيعه، وفقاً لـ”عكاظ”.

وأوضحت، أنها لا تكتفي بدورها المتمثل في تسجيل المستحضرات الصيدلانية ومنها اللقاحات، بل تقوم بالتأكد من عدم تأثر تشغيلات اللقاحات من أي مؤثر أثناء النقل أو التصنيع، من خلال تحليل عينات من تشغيلات اللقاحات.

وأكدت المتحدث الرسمي، إدريس الدريس، تعليقاً على حدود مسؤوليتها في دخول تشغيلة لقاحات لم تجتز الاختبارات الفيزيائية، والتعاون مع وزارة الصحة، أن الهيئة تقوم بتسجيل المستحضرات الصيدلانية ومنها اللقاحات، بعد تسجيل خطوط الإنتاج‏ واستكمال مراجعة الملف الفني للمستحضر وتسعيرها.

وأوضح أن التشغيلة رقم P4A331V لوحظ عدم اجتيازها للاختبارات الفيزيائية، فتمت مخاطبة وزارة الصحة لإيقاف توزيعها احترازيا حتى استكمال عمليات التحقق من التشغيلة.

وحول دور أنظمة الهيئة التي تم تفعيلها لتنظيم دخول الأدوية، قال: قد يحدث هناك خلل فيزيائي أو كيميائي في بعض المستحضرات الصيدلية الواردة، لذا تقوم الهيئة بتحليل العينات للتأكد من مطابقاتها للمواصفات المعتمدة، وفي حال اكتشاف أي خلل يتم إيقاف التشغيلة وسحبها، كما يتم النظر في التفتيش على المصنع إذا استدعى الأمر للتحقق من تطبيق أسس ممارسة التصنيع الدوائي الجيد وبناء عليه يتم تعليق أو إلغاء تسجيل المستحضر وخط إنتاجه في المصنع.

وكانت وزارة الصحة أعلنت الأسبوع الماضي أنها أوقفت احترازيا العمل بالشحنة، رغم عدم وجود أي خطورة طبية.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *