الأعلام وعزوف التجار سبب فشل المهرجانات الصيفية بعرعر


الأعلام وعزوف التجار سبب فشل المهرجانات الصيفية بعرعر



أضواء عرعر – هاني شاكر :
حمل المهندس ابراهيم خليل رئيس نادي عرعر الرياضي والمدير التنفيذي لمهرجان صيف عرعر الجانب الأعلامي فشل مهرجانات الصيف التي كانت تقام في مدينة عرعر في منطقة الحدود مشيرا الى الخوف الذي يعتري المنظمين في ظل وجود اعلام يبحث عن الجانب السلبي أكثر من تقصيه عن الجانب المضي ء مطالبا الاعلامين في الوقت نفسه النظر في نصف الكأس المملوء والتغافل عن بعض الأخطاء البسيطة التي ربما تحدث في كل مهرجان أو برنامج أو نشاط معين والحرص على نشر مقومات نجاح المهرجان بأي شكل من الأشكال اضافة الى عزوف التجار عن عملية الدعم للمهرجان وقد أرسلنا أكثر من 152 شركة ومؤسسة ولم نجد أي تجاوب في هذا الجانب جاء ذلك خلال المؤتمر الأعلامي الذي عقدته اللجنة المنظمة لمهرجان صيف عرعر لعام 1433 هـ تحت شعار ” يازين عرعر ” ممثلة بأمانة منطقة الحدود الشمالية ونادي عرعر الرياضي وبحضور المهندس خميس دلاش من أمانة منطقة الحدود الشمالية ورئيس نادي عرعر الرياضي المهندس إبراهيم خليل العنزي وممثل مؤسسة سليمان الراجحي الخيرية والراعي الإستراتيجي للمهرجان الأستاذ أسامة الرويلي حيث أكد المهندس ابراهيم أن قيام النادي بالمشاركة بتنظيم هذا المهرجان ايمانا منه برسالة النادي تجاه المساهمة في الشأن الأجتماعي والتي بلا شك كانت غائبة في الفترة الماضية من سجلات النادي فيما قدم شكره لكل الرعاة الذين لم يدفعهم لذلك سوى الحس الاجتماعي ومبينا أن ميزانية مهرجان صيف عرعر “بلغت 800 ألف ريال مؤكدا ان هناك صعوبات واجهت المنظمين سواء على مستوى الأمور المالية أو تقديم الدعوات للضيوف من الخارج ولكن سيكتب لنا النجاح ان شاء الله وقال ان المسرح بلغت تكلفته 55 ألأف ريال وفرقة طيور الجنة 40 ألأف دولار ومبلغ 56 ألف ريال قيمة تذاكر سفر للضيوف ومبالغ افتتاحية للمهرجان بلغت 55 ألف ريال ومبلغ 110 ألأف ريال للأمسية الشعرية وقال المهندس أبراهيم أن برامج صيف عرعر تستهدف الأطفال والعوائل والشباب والكبار والتسوق ومسرح الطفل لتحفيز لطفل واكسابه الثقة في الصعود على المسرح ومقابلة الجمهور ولام رئيس نادي عرعر مشيرا الى انه تم التواصل مع الجهات المعنية للحفاظ على أمن المهرجان وشرعيته ووضع فواصل وسواتر بين الجنسين كما قال ان المهرجان يشتمل أيضا على مدينة ألعاب ومهرجان للسيارات ومحاضرات لمشايخ معروفين كما أن هناك أمسية شعرية للشعراء فرحان قيران ، مطلق النومسي ، بن شلحاط وعن المردود المادي الذي يعود للنادي قال لا ندري ولكن كل ما زاد عن حاجة تغطية المهرجان يعود لخزينة النادي مبينا ان دور النادي واضح وملموس في المهرجان حتى وان كانت تشرف عليه أمانة المنطقة التي لم تألوا جهدا في دعم المهرجان وعن موقع المهرجان وهل هو مناسب ويفي بالغرض قال المهندس خميس دلاش نائب أمين منطقة الحدود الشمالية بأن الموقع جيد وسبق وأن أقمنا به مهرجانات سابقة ونحن في انتظار الأنتهاء من مشروع المركز الحضاري قريبا أن شاء وسيكون هناك موقع لهذه المناسبات فيه بشكل أفضل فيما قال المهندس أبراهيم لم ندعو هيئة السياحة وليس مدرجين ضمن جدول صيف السعودية لأن ما نقوم به من عمل يدخل في مجال الفزعة فقط .




أضف تعليقاً