العلاقات العامة احتياج ضروري لكل منظمة


العلاقات العامة احتياج ضروري لكل منظمة


وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.adhwa.sa/1223.html

العلاقات العامة احتياج ضروري لكل منظمة

تعتبر إدارة العلاقات العامة بمثابة صمام الأمان لأي منظمة من المنظمات سواء كانت حكومية أم أهلية وذلك لمالها من أهمية قصوى في العمل الإداري الإتصالي داخل المنظمات .
والعلاقات العامة يتم تعريفها على انها: كافة الجهود الإدارية والإتصالية التي تقوم بها داخل المنشأة وخارجها لتحقيق اهدافها المنشودة .
حيث تهدف إلى التأثير على أراء وإتجاهات الجمهور والعمل على تحسين الصورة الذهنية وخلق الإنطباع الجيد عن تلك المنظمات حيث يعتبر دور العلاقات العامة كبير وفاعل ومؤثر ,متى ماتم إستغلالة بالشكل السليم ويتضح ذلك من خلال العمل على وضع خطة إستراتجية سنوية تعقد لها الإجتماعات الدورية المثمرة لإنجاز الأعمال المنوطة بها حتى يتم مواكبة التطورات في أساليب الإدارة الحديثة .
ولكي يتم ذلك لابد من جلب الموارد البشرية المؤهلة في هذا المجال الحيوي من مجالاات الإدارة والإتصال وهم كثرة ممن يتخرجون من جامعاتنا سنويا يلية تحديد المخصصات المالية اللازمة التي يجب أن تدرج ضمن الميزانية العامة للمنظمة بحيث تصرف لهذا الغرض مع ضرورة التركيز على إستخدام التقنية الحديثة لبرامج إدارة العلاقات العامة إذلابد لصانع القرار في تلك الجهة ان يعي مفهوم تلك الإدارة او القسم بالشكل الصحيح ويجعلها مرتبطة به إرتباطا إداريا مباشراً وأن لايغفل دور ذلك الجهاز الحيوي الهام وأ،ن يهتم به وذلك عبر إختيار الكوادر المتطلعة لمفهوم تنفيذ الخطة والعمل على تطوير قدراتهم من خلال إلحاق بعض المتخصصين منهم بدورات تجعلهم قادرون على كيفية التعامل الأمثل بمايخدم الأهداف والمصالح العامة للمنظمة وهذا بدورة سيجعل الصورة الذهنية الجيدة مرتسمة في مخيلة الجمهور مع ضرورة تحري الدقة والمصداقية في التعامل مع مختلف وسائل الإعلام من قبل متحدثون رسميون يتم إختيارهم بعناية لهذا الغرض يتمتعون بحب المهنة والإخلاص وهم من يقع على عاتقهم المسؤلية الكبرى في نشر وإبراز نشاطات ومقومات ذلك القطاع الخدمي الإيجابي في وسائل الإعلام والمشاركة في طرح الأفكار وإستقبال الأراء والمبادرات وتسهيل الإجراءات وتحري الدقة في الإجابة على التسأولات ونفي الشائعات والمساهمة في إقامة المعارض والمؤتمرات والندوات وتمثيل المنظمة في كثير من المشاركات المحلية والعالمية .
فلونظرنا للمؤسسات الأهلية والقطاعات الحكومية التي تفعّل دور العلاقات العامة وتؤمن بأهمية ماتقوم به من أعمال فسنجدها تحقق الكثير من الأهداف والنتائج بأسرع وقت وبأقل تكلفة .
رجاء نرفعه إلى أصحاب القرار بهذة الجامعة وهو أن يتم إستقطاب الكفأات المؤهلة والمميزة في مجال العلاقات العامة وتحديد ميزانية مخصصة لبرامجها وتفعيل دورها بشكل أكثر اهمية حتى تكتسب جامعتنا الوقرة
جامعة الحدود الشمالية مقعد متقدم في دروب الإنطباعات الجيدة وتحسين الصورة الذهنية لها أمام الجامعات السعودية الأخرى.

أ/ محمد فارس الغامدي – معيد بكلية إدارة الأعمال – قسم إدارة الأعمال
جامعة الحدود الشمالية


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *